معلومات خطيرة حول الإخواني "محمود عزت" وفضح علاقته بقطر قبل القبض عليه

ماجد القزيز (صدى):
كشفت مصادر اليوم السبت عن علاقة القيادي الإخواني محمود عزت الذي أطاحت به الشرطة المصرية أنه كان على تواصل مع قيادات إخوانية في قطر بشكل مستمر ما يؤكد الدور القطري في حماية التنظيمات الإرهابية وسعيها لإسقاط مصر ودول المنطقة .

ولم يكن محمود عزت مجرد قيادي إخواني بل كان " الناب الأزرق " للإخوان القائم بأعمال المرشد وخطط لمعظم العمليات الإرهابية ومنها حادثة اغتيال النائب العام المصري الأسبق الشهيد هشام بركات ، وحادثة اغتيال عدة قيادات من أبناء القوات المسلحة المصرية منهم " العميد وائل طاحون ، والعميد عادل رجائي " وغيرهم من أمام منازلهم ، وفقاً لـ " العربية " .

والأدهى من ذلك أنه كان العقل المدبر لحادث تفجير معهد الأورام بالقاهرة العام الماضي الذي راح ضحيته 20 مواطن وأصيب 47 آخرون في مشاهد مروعة بأكبر مستشفيات علاج السرطان .

وكانت الداخلية المصرية قد أعلنت أمس الجمعة القبض على الإرهابي محمود عزت في شقة سكنية بالتجمع الخامس بالقاهرة بعد شائعات من تواجده بالخارج .

إقرأ أيضا:

Time واتساب