أعلنت شركة المياه الوطنية انتهاء تنفيذ منظومة تحسين الضخ لجنوب غرب الرياض، بتكلفة مالية تجاوزت 664 مليون ريال، ودخولها بمنظومة التوزيع اليومية على ثلاث مراحل، لخدمة أكثر من 900 ألف مستفيد في عدد من الأحياء، بهدف توفير حلول مائية مستدامة تضمن توزيع المياه بكفاءة تشغيلية عالية لأحياء جنوب غرب مدينة الرياض.

وأوضحت الشركة أن مشروع منظومة تحسين الضخ لجنوب غرب الرياض تضمنت تشيّيد 6 خزانات بسعة تصميمة تبلغ مليون متر مكعب، وخط رئيسي بطول 30 كلم، ومحطة ضخ بقدرة 100 ألف متر مكعب في اليوم، مبينة أنها أعلنت في وقت سابق تشغيلها المرحلة الأولى من المشروع لخدمة أحياء الشفا وبدر والمروة، وأجزاء من الحزم وعكاظ ونمار، وانتقالها من جدول الضخ المتقطع إلى الضخ المستمر.

وقالت الشركة: “بدأنا تشغيل المرحلة الثانية لمنظومة تحسين الضخ لجنوب غرب الرياض بعد ربطها بمصادر التغذية ومنظومة التوزيع اليومية لخدمة أحياء شبرا والزهرة وأجزاء من حي السويدي وانتقالهم من جدول الضخ المتقطع إلى الضخ المستمر.

وأكدت أنها تعمل حاليًا على إنهاء تنفيذ عمليات الربط للمرحلة الثالثة والأخيرة من مشروع الخزن الإستراتيجي من أجل إدخالها حيز التشغيل في نهاية شهر ديسمبر 2022م، لخدمة أحياء الدريهمية وسلطانة ظهرة البديعة وأحد ديراب، والأجزاء الجديدة من أحياء الحزم وعكاظ.