وثائق تكشف معلومات سرية عن زعيم داعش

وكالات (صدى):
كشفت وثائق سرية، تفاصيل جديدة عن خيانة زعيم تنظيم داعش، أمير محمد سعيد عبد الرحمن المولى، المعروف بـ "أبو إبراهيم القرشي"، عندما كان مسجونا في العراق، عام 2008.

وذكرت الوثائق التي نشرها مركز مكافحة الإرهاب الدولي بالأكاديمية العسكرية الأمريكية "ويست بوينت" النسخة الثانية منها، أنه وشى عن العشرات من أعضاء التنظيم هناك أثناء احتجازه في سجن بوكا جنوبي البلاد، والذي كان يقع تحت إدارة بريطانية.

وأشارت الوثائق الاستخباراتية إلى أن زعيم داعش الحالي قدم معلومات حساسة إلى القوات الأمريكية، سهلت القبض على عشرات من أعضاء تنظيم القاعدة، وفقًا لقناة " الحدث ".

وأضافت أن الرجل الثاني في دواعش العراق المغربي أبو جاسم أبو قسورة، قد قُتل على يد القوات الأميركية بعد 8 أشهر من تقديم المولى معلومات عنه، حيث رسم الأخير للمحققين أثناء احتجازه مخططا للمعسكر الذي كان يقيم فيه رئيسه، غربي الموصل، وقدم أسماء مستعارة مختلفة ساعدت في التعرف عليه.

 

التعليقات

اترك تعليقاً