حقيقة إجراء عملية ولادة قيصرية لرجل بالخطأ

واشنطن (صدى):
تداولت أخبار عن تعرض رجل أمريكي لعملية ولادة قيصرية بالخطأ بعدما تعرض لنوبة قلبية.

بعد البحث والتحري اتضح أن الصورة تعود لرجل ألماني يدعى مايكل ليبرغر يعاني من البدانة المفرطة.

وكشفت تقارير بريطانية أن الشخص المقصود اسمه "مايكل ليبرغر" ألماني الجنسية ويعاني من السمنة المفرطة، فاجأته نوبة قلبية جعلت رجال الوقاية والمسعفين في حيرة من أمرهم بسبب وزنه الكبير وصعوبة حمله ونقله إلى المستشفى، فاضطروا لفتح الجدار وحمله على رافعة.

وقام رجال الإطفاء ببناء سقالات وتحطيم جانب من منزل مايكل ليبرغر في مهمة الإنقاذ التي استغرقت ست ساعات.

وذكر رئيس العملية فولكر كلاين: "لم أشهد مثل هذا الوضع من قبل، مضيفاً أن الرجل كان ثقيلاً للغاية بحيث لا يمكن نقله في سيارة.

وكانت التقارير الصحفية قد زعمت أن الرجل الأمريكي نقل عن طريق الإسعاف إلى المركز الطبي في سانت ماثيوز، وهناك وقع الأوراق المطلوبة، ليأخذوه بالخطأ إلى قسم النساء والولادة ويخضع للتخدير، وقام الطبيب بإجراء العملية لكنه اكتشف أنه لا يوجد جنين ولا حتى رحم، لأن الشخص المخدر أمامه رجل أساساً وليس امرأة.

التعليقات

🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵 عدد التعليقات : 80269
منذ شهر
🤦‍♀️🤦‍♀️🤦‍♀️🤦‍♀️🤦‍♀️
ابو محمد 😎 ✍️
ابو محمد 😎 ✍️ عدد التعليقات : 126966
منذ شهر
سبحان الله ..
واضح*** وصريح***
واضح*** وصريح*** عدد التعليقات : 13067
منذ شهر
نسأل الله العفو والعافية.
ابو عمار
ابو عمار عدد التعليقات : 48877
منذ شهر
اوكي

اترك تعليقاً