نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
ضبط سيدة تمارس الدعارة بعد وفاة رجل برفقتها

بيروت (صدى):
بدأت سيدة سورية تقيم في لبنان في العمل في مجال الدعارة بتسهيل وإرغام من زوجها المدعى عليه، بحيث بات يجبرها على لقاء الزبائن حتى في الأيام التي كانت ترفض فيها العمل، ويأخذ منها كامل المال الذي كانت تجنيه.

وتابعت السيدة ممارسة الدعارة الى أن تم اكتشاف أمرها بعد وفاة أحد الزبائن الذي كانت معه بسبب تعرضه لسكتة قلبية؛ لتقول بعد القبض عليها أنها متزوجة من حسام منذ ثلاثة عشر عاماً، وأن زوجها كان يعاملها دائماً معاملة سيئة ويقوم بتعنيفها.

وقد تعرفت منذ فترة الى فتاة شجعتها على العمل في مجال الدعارة، ما سيساعدها على تأمين مصاريف المنزل، وأنها أُعجبت بالفكرة فأعلمت زوجها عن رغبتها بذلك، فوافق على الفور من دون إبداء أي اعتراض؛ حيث صار زوجها يرغمها على ذلك ويقوم بضربها في حال رفضت، وفي المرة الأخيرة ذهبت الى منزل زبون تعرفت عليه من خلال زوجها فتعرض لسكتة قلبية أثناء وجودها معه ما أدى الى وفاته.

التعليقات

اسعد الدلخ
اسعد الدلخ عدد التعليقات : 1059
منذ شهر
الدوافير فاردين العظلات وابضايات...
وبالآخر ..شحوه اذا شحطه حأها الفين ورأه..
😂😂😂😂😂
هذا الكلام منقول من كتاب الفحل فطيحان بن بطوطه.... وعنوانه مغامرات فطيحان مع نسوان بلاد الشام..
Sss
Sss عدد التعليقات : 1
منذ شهر
ياثقل دمك
اسعد الدلخ
اسعد الدلخ عدد التعليقات : 1059
منذ شهر
طيب دلحونه ... اذا قلنا تلاتلاف ورأه... شو ألت ي ..؟ 💰😂😂😂😂
كسار راس الدلوخ
كسار راس الدلوخ عدد التعليقات : 1
منذ شهر
اهلا بالدلخ
الحسام
الحسام عدد التعليقات : 177
منذ شهر
يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ
الحسام
الحسام عدد التعليقات : 177
منذ شهر
{مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ}
(( ابوفهد )) عقاب بن صقر شاهين الحر
(( ابوفهد )) عقاب بن صقر شاهين الحر عدد التعليقات : 422
منذ شهر
هذا هم السوريين ساكنين قصور ومعهم السيارات الفارهه والوظائف المرموقة كل هذا منين في بلدهم لم يحصلوا على هذه الأشياء كل هذا منين
غير النشامى الأردنيين فلا . هم الرجال بمعنى الكلمه
ابو محمد 😎 ✍️
ابو محمد 😎 ✍️ عدد التعليقات : 127803
منذ شهر
لا حول ولا قوة إلا باالله العلي العظيم ..
ابو عمار
ابو عمار عدد التعليقات : 49568
منذ شهر
لا حول و لا قوة الا بالله .. نهايه سيئه

اترك تعليقاً