الأقراص المهدئة تتسبب في حرق جلد فتاة ودخولها في غيبوبة

متابعة- أميرة خالد (صدى):
تسببت أدوية الاكتئاب والمهدئات في حرق جلد شابة عشرينية، ودخولها في غيبوبة لمدة ثلاثة أسابيع.

ووصف الأطباء لـ "كريستان بينيت" بمضاد الاكتئاب Lamictal في مارس 2016 بعد أن كانت تعاني من اضطرابات اكتئابية كبيرة منذ أن كانت في الرابعة والعشرين من عمرها.

وذكرت تقارير بريطانية أنه بعد ذلك بدأت تشعر بآثار سلبية من الأدوية في 1 أبريل 2016، بما في ذلك الحمى الشديدة وآلام الأعصاب الشديدة والصداع الخفقان، عندما تنظف أسنانها ، تتساقط أنسجة شفتها.

وزارت "بينيت " المستشفى حيث شخّص الأطباء إصابتها بنخر البشرة السام ، وهو رد فعل جلدي شديد للأدوية التي تسبب البثور وحتى العمى.

وقالت الفتاة:"بمجرد وصولي إلى المستشفى ، تم عزلي على الفور وتم فحصي من قبل ما شعرت بخمسين طبيبًا ، مثل خبير الأمراض المعدية وعلم السموم ، وكان من الصعب فهم ما كان حقيقيًا في هذه المرحلة".

بدأت بينيت في الهلوسة عند وصولها إلى وحدة الحروق ، مما أجبر الأطباء على إجراء عملية زرع غشاء مشيمي ، أو زرع خلية غشائية ، على عينيها لحمايتهما من التقرح.

وتابعت : حاول المسعفون إيقاظي ليخبروني أنني أعاني من نخر البشرة السام - وهو رد فعل جلدي شديد على دوائي - لكنني لم أكن متماسكة بما يكفي لفهمه"، لتستفيق أخيرًا من حالتها وتتلقى العلاج اللازم.

التعليقات

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات

عبدالله الشمري
على مجلس الشورى ان يدرك بانه اصبح اكثر من اي وقت مضى لايمثل الانفسه وان هيبته ومهابته عند المواطن البسيط لاتستحق الذكر وان المواطن يتحدث عنه فقط في الازدراء والتنكيت وعدم الجديه وان وسائل التواصل والوصال مع المجلس شبه معدومه ان لم تكن مجرد مكاتبات عبثيه بقراراته السيئة السمعه هل يعتقد هذا المجلس بان المواطن يعيش بحبوحة الحياة ورغد العيش ان اعضاء المجلس يعيشون في بروجهم المشيده بينما المواطن الصابر الصبور يعيش على حسب الظروف ولكن مميزاته هي كرامة النفس وحبه لوطنه الفوارق شاسعه وواسعه بين حياة اعضاء المجلس والمواطن العادي هل يدركون هؤلاء الاثرياء المدججين بالرواتب العاليه ان 62% من الشعب السعودي فقير انظروا الى رواتب المتقاعدين وخاصة من الجنود ماذا تجدون القشور انظروا الى الاسعار الاستهلاكيه والطاقه البترول والكهرباء انظروا الى الاراضي والايجار انتم قوم ليس انتماؤكم للمواطن اطلاقا تتباهون بالجنود وثباتهم وحمايتهم لوطنهم ولكنكم غير ابهين بمرتباتهم وظروفهم القاسيه كما انكم قد تباهيتم وتفاخرتم بجنودنا اثناء تحرير الكويت ولكنكم نسيتم ذلك عن عمد وسابق اصرار اجل لماذا صمتكم الرهيب حيال عدم صرف حقوقهم من بدل الاعاشه الاضافيه والميدانيه منذ 1401 حتى يومنا هذا لقد صدرت بها قرارات صريحه وتم وضعها في الحاسب الالي بامكانكم التقصي عنها بدون تكلفه بينما مرتباتكم ومميزاتكم الاستثنائيه تاتيكم بانتظام ومع ذلك ترددون دون حياء او خجل نحن ممثلي الوطن والمواطن شكرا لكم وجوزيتم خيرا بهذا الشهر الكريم وابشروا بالاجر والثواب انا فقط ابشركم
Manosur AlBishi
انتي مثلها