دراسة جديدة تكشف فرص نقل عدوى كورونا بين أهل البيت الواحد

لندن (صدى):
كشفت دراسة بريطانية، عن فرص نقل عدوى كورونا بين أهل البيت الواحد، مضيفة:" واحد فقط من كل عشرة أشخاص مصابون بفيروس "كورونا" ينقلون العدوى إلى شخص يعيشون معه".

وأوضحت الدراسة، أن احتمالية نقل الفيروس إلى شخص تعيش معه كانت أقل بالنسبة للعائلات الأكبر حجماً، وفقا لصحيفة"الديلي ميل" البريطانية.

ولفتت:"على سبيل المثال، كان شخص ما في منزل به ثلاثة إلى خمسة أشخاص - أحدهم مصاب - أقل عرضة للخطر بنسبة 20 في المائة مقارنة بشخص يعيش مع فرد واحد بالمنزل فقط".

 

وتزايدت مخاطر الإصابة بالفيروس بنسبة 31 في المائة إذا كان الشخص مصاباً بالربو، و67 في المائة لمرضى السرطان و35 في المائة إذا كان أحد أفراد الأسرة يعاني من السمنة، فيما تبين أن احتمال الإصابة أكثر من الضعف بالنسبة للأشخاص المصابين بأمراض الكبد.

التعليقات

اترك تعليقاً