نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
شاهد.. فتاة تنهار بالبكاء بعد تعرضها للتحرش من قبل مسن 

القاهرة (صدى):
أظهر مقطع فيديو متداول، فتاة مصرية تنهار بالبكاء بعد تعرضها للتحرش على يد مسن في أتوبيس، مما أثارت الواقعة موجة من الغضب.

وقالت الفتاة في الفيديو، إنها تعرضت للتحرش أثناء رجوعها من التمرين وركوبها لأتوبيس، لافتة إلى أن رجل مسن يجلس في الكرسي الذي خلفها قام بحركات غريبة.

وأشارت إلى أنها جلست على كرسي آخر ولكنه تتبعها وجلس في الكرسي الذي تجلس عليه ووضع يده على جسدها، موضحة أنها عندما واجهته قال لها إنه راجل كبير وركض بسرعة.

 

التعليقات

ابو محمد 😎 ✍️
ابو محمد 😎 ✍️ عدد التعليقات : 137784
منذ شهر
لا حول ولا قوة إلا باالله العلي العظيم ..
د محمد ماجد بخش
د محمد ماجد بخش عدد التعليقات : 18867
منذ شهر
عن سلمان الفارسي -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: «ثلاثة لا يُكَلِّمُهم الله، ولا يزكيهم، ولهم عذاب أليم: أُشَيْمِط زَانٍ، وعائل مُسْتَكْبِر، ورجل جعل الله بضاعته: لا يشتري إلا بيمينه، ولا يبيع إلا بيمينه».  
[صحيح.] - [رواه الطبراني.]

يُخْبِرُ -صلى الله عليه وسلم- عن ثلاثة أصناف مِن العُصَاة، يُعَاقَبُون أشدَّ العُقُوبة؛ لشَنَاعَة جرائمهم. أحدهم: مَن يَرْتَكِبُ فاحشة الزِّنا مع كِبَر سِنِّه؛ لأن داعيَ المعصية ضعيفٌ في حقِّه؛ فدلَّ على أن الحامل له على الزِّنا محبَّةُ المعصية والفُجُور، وإن كان الزِّنا قبيحًا مِن كل أحد، فهو من هذا أشدُّ قُبْحًا. الثاني: فقير يَتَكَبَّرُ على الناس، والكِبْرُ وإن كان قبيحًا مِن كل أحد، لكنَّ الفقير ليس له من المال ما يَدْعُوه إلى الكِبْر، فاستكباره مع عدم الداعي إليه يَدُلُّ على أن الكِبْر طبيعةٌ له. الثالث: من يَجْعَلُ الحَلِف بالله بضاعةً له، يُكْثِرُ مِن استعماله في البيع والشراء، فيَمْتَهِنُ اسم الله، ويَجْعَلُه وسيلةً لاكتساب المال.
ابوبدر
ابوبدر عدد التعليقات : 4093
منذ شهر
لا مبرر للتحرش ولكن مو لازم تفضحين نفسك بفيديو سواء كنتي بنت او امرأة وخصوصا اذا مقبلة على زواج ماله داعي تفضحين وتشهرين بنفسك . روحي بلغي الجهات المختصة وانتهى او بلغي محاميه ويا كثرهم بمصر
غييييوووورررر
غييييوووورررر عدد التعليقات : 8725
منذ شهر
الله اعلم بصحة كلامها من كذبه
اللهم اظهر الحق وانصر المظلوم فيهم
ابو عمار
ابو عمار عدد التعليقات : 55621
منذ شهر
طيب ما فيه داعي للبكاء
عاشق جازان
عاشق جازان عدد التعليقات : 1
منذ شهر
الناس الان تبحث عن الشهرة وزياده عدد المتابعين بالكذب والبهتان حتى على حساب شرفها وسمعتها.. ولكن ستندم مع مرور الايام وتتزوج وتخلف أبناء ويشوفوا المقاطع ياترى ماذا سيكون ردة أفعالهم تجاه امهم

اترك تعليقاً