نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
فيديو..مصرع رسام كاريكاتير أساء للرسول ﷺ حرقًا

متابعة أميرة خالد (صدى):
لقي رسام كاريكاتير سويدي، اشتهر برسوماته المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، مصرعه في حادث مروع.

وكان الرسام "لارس فليكس" يسير في حماية الشرطة، منذ العام 2007، ولحظة الحادث كان برفقة عنصري شرطة حين اصطدمت سيارة الشرطة بشاحنة على أحد الطرق.

وأفادت تقارير أن كلا السيارتين اللتين اصطدمتا تعرضتا للاحتراق الشديد عقب الاصطدام.

التعليقات

القناص
القناص عدد التعليقات : 74
منذ أسبوع
ياويله من عذاب ربي اللهم احشره مع فرعون وعذبه عذابآشدديدا
بلبل البحر
بلبل البحر عدد التعليقات : 1925
منذ أسبوع
الحمد على هلاك الظالمين
دكتر
دكتر عدد التعليقات : 79
منذ أسبوع
الله يحرقه بنار جهنم ويلعنه الخنزير النجس ابن الحرام
دكتر
دكتر عدد التعليقات : 79
منذ أسبوع
الله يحرقه بنار جهنم ويلعنه الخنزير النجس ابن الحرام
د محمد ماجد بخش
د محمد ماجد بخش عدد التعليقات : 18324
منذ أسبوع
يمهل ولا يهمل

إن الله عزيز ذو انتقام

سيبقى ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم خالداً مرفوعا بضمان ووعد وتحقيق رب العالمين
ابو محمد 😎 ✍️
ابو محمد 😎 ✍️ عدد التعليقات : 136412
منذ أسبوع
اللهم صل وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين ..

.. قال تعالى : (( إن ربك لبالمرصاد ...)) ..
أبو كنان
أبو كنان عدد التعليقات : 1009
منذ أسبوع
يستاهل ولكن بكل أسف الدواعش والخوارج والإرهابيين ساهموا في تشويه سمعة الإسلام والمسلمين
احمد
احمد عدد التعليقات : 386
منذ أسبوع
( إنا كفيناك المستهزئين الذين يجعلون مع الله إلها آخر )
( فاصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين إنا كفيناك المستهزئين )

حدثني يزيد بن رومان ، عن عروة بن الزبير ، أو غيره من العلماء ، أن جبريل أتى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وهو يطوف بالبيت ، فقام وقام رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إلى جنبه ، فمر به الأسود [ ابن المطلب فرمى في وجهه بورقة خضراء ، فعمي . ومر به الأسود ] بن عبد يغوث ، فأشار إلى بطنه ، فاستسقى بطنه ، فمات منه حبنا . ومر به الوليد بن المغيرة ، فأشار إلى أثر جرح بأسفل كعب رجله - كان أصابه قبل ذلك بسنتين وهو يجر إزاره - وذلك أنه مر برجل من خزاعة يريش نبلا له ، فتعلق سهم من نبله بإزاره ، فخدش رجله ذلك الخدش ، وليس بشيء - فانتقض به فقتله . ومر به العاص بن وائل ، فأشار إلى أخمص قدمه ، فخرج على حمار له يريد الطائف ، فربض على شبرقة فدخلت في أخمص رجله منها شوكة فقتلته . ومر به الحارث بن الطلاطلة ، فأشار إلى رأسه ، فامتخط قيحا ، فقتله
algernnas4
algernnas4 عدد التعليقات : 1355
منذ أسبوع
إن شاء الله الى جهنم وبئس المصير
عندما يغيب المساء
عندما يغيب المساء عدد التعليقات : 83380
منذ أسبوع
احسن خبر

اترك تعليقاً