نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
"أباحسين" يتفقد سير العملية التدريبية في المنشآت التدريبية بالطائف

حسين العلي (صدى):
تفقد المهندس محمد أبا حسين نائب محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني المساعد للمعاهد الصناعية سير العملية التدريبية بالكلية التقنية للبنين والكلية التقنية للبنات وكلية السياحة والفندقة والمعهد الصناعي الثانوي بمحافظة الطائف، ورافقه في الزيارة التي استمرت يومين مدير عام التدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة فيصل بن عقيل كدسة، والتقى خلالها مسئولي ومسئولات الكليات ورؤساء الأقسام ومركز التدرب الإلكتروني ، كما استمع إلى عدد من المتدربين في التدريب الصباحي وتلمس احتياجات المتدربين في الفترة المسائية ، كما اطلع على الخطط التنفيذية للعام التدريبي الحالي وبرامج خدمة المجتمع والتجهيزات التدريبية بالأقسام .

وأكد "أباحسين" خلال جولته على الأقسام والتخصصات حرص المؤسسة على إحداث نقلة نوعية في تطوير العملية التدريبية والعمل على تبني الأفكار الإبداعية التي ترتقي بجودة التدريب وتكوير قدرات المتدربين والمتدربات، مشيراً إلى أهمية تحقيق مؤشرات الأداء من خلال رفع مستوى الكفاءة والإنتاجية، وأكد أن الاهتمام بالمتدرب وتطويره هو أحد المؤشرات المهمة للسير نحو تحقيق متطلبات سوق العمل السعودي ومواكبة متطلبات الرؤية 2030.

كما أطلع "أباحسين" على سير التدريب في عدد من التخصصات ومنها تخصص "المصاعد" الذي تم تدشينه مؤخراً ، بالإضافة إلى عدد من الأعمال الإنتاجية والبرامج المصممة بناء على احتياجات سير العملية التدريبية وتكامل تلك البرامج التي تهتم بمتابعة التدريب والالتزام بالحضور التدريبي للمتدربين والتي تعد أهم دعائم تحديد الاحتياجات التدريبية التي تهدف إلى رفع كفاءة المدربين ، وزيادة إنتاجية المتدربين والتحفيز في الوقت الذي تواصل المؤسسة سعيها لتكامل مكونات العملية التدريبية والرفع من سير الأداء وتوفير بيئة التدريب العملية والآمنة ، وإيجاد بيئة تدريب الكتروني داعمة للعملية التدريبية من خلال المساهمة في تحقيق مفهوم عملية التدريب عن بعد الذي أثبتت المؤسسة مؤخراً نجاحها فيه خلال أزمة كورونا .

فيما أختتم "أباحسين" زيارته بالاطلاع على مشروع المعهد الصناعي الثاني ، ومشروع الكلية التقنية للبنات ومتابعة ما تم انجازه بالإضافة إلى عدد من المشاريع الأخرى بالمحافظة .

التعليقات

اترك تعليقاً