نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
علامة تشير إلى خطر حدوث نزيف دماغي

كانبرا (صدى):
اكتشف باحثون من أستراليا وسويسرا لأول مرة وجود علاقة بين مقاس شرايين الدماغ وخطر حدوث تمدد الأوعية الدموية الدماغية. وتبين لهم أن فحص الأشخاص المعرضين لهذا الخطر، قد يساعد على تخفيض معدل الوفيات بسبب النزيف الدماغي.

وبين التحليل المورفومتري الخاص للمقطع العرضي للأوعية الدموية الدماغية لـ 145 مريضا يرقدون في المستشفى الملكي بأديلايد، بمساعدة التصوير المقطعي باستخدام الكمبيوتر، أن الأشخاص ذوي شرايين دماغ غير متماثلة، هم أكثر عرضة للإصابة بتمدد الأوعية الدموية في الدماغ والإصابة بالجلطة الدماغية، بحسب مجلة BMJ Open.

وأوضح الدكتور أرجون بورلاكوتي، أخصائي علم الأعصاب، رئيس فريق البحث، "درسنا صور الدماغ للمرضى الذين يعانون من تمدد الأوعية الدموية، واكتشفنا عدم تماثل أربعة شرايين تدخل في الجمجمة وتنقسم إلى عدة أجزاء لتزويد الدماغ بالدم، وترفع مستوى ضغط الدم الشرياني، الذي هو علامة تشير إلى استعدادهم للإصابة بتمدد الأوعية الدموية".

التعليقات

اترك تعليقاً