عربيان متهمان بسرقة بيانات أمريكية حساسة

واشنطن (صدى):
اتهمت وزارة العدل الأمريكية، سيدة روسية، ورجلين عربيين، بعدة تهم متعلقة بسرقة بيانات حساسة.

وأصدرت الوزارة بيانا قالت فيه أنه تم توجيه تهم " التآمر من أجل سرقة وثائق حكومية أمريكية وسرقة الوثائق والتآمر لتبييض الأموال إلى كل من كراسيلوفا والمدعوين عوس مفق عبدالجبار وهيثم عيسى سعدو سعد".

وذكر البيان أن خدمات الجنسية والهجرة الأمريكية قامت بتوظيف سعد في العاصمة الأردنية عمان خلال الفترة بين 2007 و2016، بينما عملت كراسيلوفا في السفارة الأمريكية بموسكو.

والمتهمون الثلاثة تآمروا خلال الفترة بين فبراير 2016 وأبريل 2019 تحت إشراف وقيادة عبد الجبار لسرقة البيانات الخاصة بالمئات من طلبات اللجوء، بما فيها بيانات شخصية حساسة عن طالبي اللجوء وأفراد عائلاتهم.

وتتراوح عقوبة السجن القصوى في التهم الموجهة إلى الأشخاص الثلاثة بين 5 و20 سنة.

Time واتساب