قصة مواطنة اشتهرت بالرسم على الأكواب وتجسيد مشاعر الشتاء

عادل الحربي (صدى):
اشتهرت فتاة ببراعتها بالرسم على الأكواب وبتجسيد مشاعر الشتاء في أعمال فنية بسيطة، مما نالت أعمالها إعجاب شريحة كبيرة من المواطنين.

وكتبت الفتاة التي تدعى نورة القميزي، على الأكواب عبارات عن الشتاء والدفء، مرفقةً إياها برسمات لوسائل التدفئة، من بينها " الليالي برد وأشواقي هبوب "، " بردن يصقع القلوب " وغيرها.

ومن جانبها، أوضحت " القميزي ":" منذ طفولتي أحب الرسم، لكنني لم أهتم بتنمية موهبتي، بدأت بالرجوع إليها خلال فترة الحجر المنزلي، وتعلمت الرسم من خلال التغذية البصرية، بمشاهدة فيديوهات لرسامين، والممارسة بشكل يومي "، وفقا للزميلة " العربية ".

 

ولفتت:" بدأت بالرسمة الأولى التي كانت عبارة عن شخصية كرتونية، ولقيت الإعجاب من عائلتي وصديقاتي، مما شجعني على الاستمرار بتطوير رسوماتي"، مبينة:" بدأت أضع رسوماتي على مواقع التواصل، وتلقيت دعما كبيرا من المتابعين والرسامين، كانت البداية بالرسم بتجربة ألوان الإكريليك، والآن أستخدم الألوان الزيتية ".

 

وتابعت:" بدأت بتجربة الرسم على الأكواب خلال مناسبة عائلية، وقمت بنشر صور الأكواب على التواصل الاجتماعي فوجدت أصداء واسعة، مما شجّعني على المشاركة في فعالية إثراء داون تاون بالخبر حيث شاركت بقسم الرسامين ".

Time واتساب