صاحب مطعم يقتل ويغتصب ويحرق جثة امرأة وابنتها بمساعدة زوجته

القاهرة (صدى):
نفذت السلطات المصرية حكم الإعدام بحق رجل وزوجته بعد إدانتهما بجريمة قتل سيدة صينية وابنتها.

وترجع تفاصيل الواقعة إلى عام 2013 حيث كان يملك الرجل المصري مطعما لتقديم الوجبات الصينية في مدينة دهب، وعملت لديه المرأة الصينية وابنتها.

وشهد هذا العام خلافات كثيرة بين المتهم والمجني عليهما حيث اتهم صاحب المطعم السيدة وابنتها بأنهما السبب في خسائره وسرقة 1000 دولار لكن السيدة نفت صحة ذلك.

واتفق الرجل مع زوجته السنغافورية على الانتقام، حيث قاما بخنق السيدة وابنتها ثم اغتصب الرجل جثتهما، فيما ألقت زوجته كمية كبيرة من ماء النار على وجهيهما لإخفاء معالم الجثتين، وقاما بدفنهما في صحراء سيناء، لكن الجهات الأمنية تمكنت من كشف ملابسات الجريمة والقبض عليهما.

Time واتساب