نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
تنفيذ حكم القتل حداً بمقيم قتل امرأة وأحرق جثتها بالمدينة المنورة

واس (صدى):
أصدرت وزارة الداخلية بياناً بشأن تنفيذ حكم القصاص حداً بأحد الجناة في منطقة المدينة المنورة اليوم, وفيما يلي نصّه:

قال تعالى : " إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ".

أقدم / عصام محمد هلال علي - مصري الجنسية - على قتل / عائشة مصطفى محمد البرناوي - مقيمة بطريقة غير نظامية - وذلك بضربها وخنقها وإحراق جثمانها بقصد إخفائها.

وبفضل من الله, تمكّنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور, وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته, وبإحالته إلى المحكمة الجزائية صدر بحقّه صكٌ يتضمّن ثبوت إدانة المدعى عليه بقتل المجني عليها عمداً وعدواناً غيلة وهي في مأمن منه والحكم عليه بالقتل حداً, وأيّد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا, وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً, وأيّد من مرجعه بحق الجاني المذكور.

وقد تم تنفيذ حكم القتل حداً بالجاني / عصام محمد هلال علي, اليوم الموافق 8 / 2 / 1443 هـ بسجون منطقة المدينة المنورة.

ووزارة الداخلية إذ تعلن عن ذلك, لتؤكد للجميع حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - على استتباب الأمن وتحقيق العدل, وتنفيذ أحكام الله في كل من يتعدّى على الآمنين, ويسفك دماءهم, وتحذّر في الوقت ذاته كل من تسوّل له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعيّ سيكون مصيره.

والله الهادي إلى سواء السبيل.

التعليقات

ابو محمد 😎 ✍️
ابو محمد 😎 ✍️ عدد التعليقات : 134831
منذ أسبوع
لا حول ولا قوة إلا باالله العلي العظيم ..

.. الحمد لله على تطبيق حكم الله ..
راعي نفسة
راعي نفسة عدد التعليقات : 919
منذ أسبوع
الله المستعان
💔sad 4ever
💔sad 4ever عدد التعليقات : 7540
منذ أسبوع
طيب ليش قتلها ! وش السبب يترى ؟
بلبل البحر
بلبل البحر عدد التعليقات : 1850
منذ أسبوع
الحمد لله على اقامة حدود الله على المعتدين الظالمين

اترك تعليقاً