نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
مصطفى سيريتش: لولا السعودية لما كانت هناك دولة تسمى بالبوسنة والهرسك

ساراييفو (صدى):
ثمن مفتي البوسنة والهرسك السابق الدكتور مصطفى سيريتش، جهود المملكة وخادم الحرمين الشريفين الداعمة لبلاده.

وقال سيريتش: "لولا الله ثم السعودية لما كانت هناك دولة تسمى بالبوسنة والهرسك"، مضيفا: " مواقف الملك سلمان تاريخية ودعمه للبوسنة وشعبها محل تقدير".

وكان معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، في زيارة رسمية قبل أيام للبوسنة والهرسك، أكد خلالها أنها دولة تحتل مكانة كبيرة لدى خادم الحرمين الشريفين منذ أن كان أميراً لمنطقة الرياض، وهو من أكبر الداعمين لها ولشعبها، ومواقفه مشهودة ومسطرة.

وأكد آل الشيخ أن العلاقات بين البلدين متميزة، والقيادة تسعى دائماً لتعميق أواصر التعاون المشترك في مختلف المجالات التي تخدم الشعب البوسني الصديق.

التعليقات

ابو وليد
ابو وليد عدد التعليقات : 2496
منذ شهر
الله يرحم الملك فهد اسمه على كل المساجد الاثريه حيث قام بترميمها بعد الحرب وعلى الاما كن الاثريه وحتى القلاع القديمه وعندما زرت متحف السوق القديم كان التمجيد لتركيا في كل زاويه من الزوايا
ابو وليد
ابو وليد عدد التعليقات : 2496
منذ شهر
تحدثت مع ادارة المتحف في البوسنه وقلت لهم اسمك ملك السعوديه في كل زاويه من البلد وهو من اعاد ترميم بلدكم -- وتتفاخرون بتوافه تركيه -- قالو ان هذا ليس من شأنهم وما يقدرون يسوون شيئ
سلطان
سلطان عدد التعليقات : 755
منذ شهر
بل لولا الله ثم السعودية هكذا يجب ان تقول. نسأل الله ان لا يتكلنا على انفسنا

اترك تعليقاً