بالفيديو.. أول رد من الفتاة المتهمة بالمثلية بعد انتشار أنباء زواجها من أخرى

القاهرة (صدى):
ردت الفتاة المصرية التي ترددت أنباء مغلوطة عن زواجها بفتاة مؤخراً على الواقعة المشينة التي أثارت ضجة كبيرة في الرأي العالم .

وقالت الفتاة أن اسمها الحقيقي " أمنية شوقي " واستيقظت صباحاً على الأنباء الصادمة من جريدتين ومكالمات واتصالات ورسائل مكثفة للإستفسار عن الواقعة الغير صحيحة .

وأكدت الفتاة أنها ستتقدم ببلاغ ضد هذه الجرائد التي تشوه سمعة الفتيات ولن تتنازل عن حقها في رد كرامتها .

وكان الأمن المصري قد أعلن أنه تم التأكد من عدم صحة الواقعة بعد التحقيقات وجمع معلومات شاملة عنه وأن الفيديو المنتشر حول زواج فتاتين من حسابات وهمية القصد به البلبلة وإثارة غضب الرأي العام .

إقرأ أيضا:

Time واتساب