اعترافات مثيرة للطالبة المتهمة بممارسة الرذيلة:" أنا بنت بنوت ومحدش لمسني " 

القاهرة (صدى):
دافعت طالبة جامعية عن نفسها أمام جهات التحقيق في مصر، عقب اتهامها بممارسة الدعارة مع راغبي المتعة الحرام نظير تقاضيها أجر مادي.

وأوضحت الطالبة المتهمة بممارسة الرذيلة أمام النيابة: "أ نا بنت بنوت ومحدش لمسني، بس أنا بستغل الشباب الثري وبعمل فيديو لايف معاهم، والجلسة الجنسية من 300 إلى 600 جنيه ".

وأشارت الطالبة إلى أنها تعرض نفسها في فيديوهات وصور وترسلها إلى زبائنها عن طريق فيسبوك،.

وقررت الجهات المختصة المصرية حبس الطالبة الجامعية المتهمة بممارسة الدعارة على ذمة التحقيقات، حيث جدد قاضي المعارضات حبسهما لمدة 15 يومًا بتهمة ممارسة الرذيلة، وعرض محتوى جنسي فاضح على منصات التواصل الاجتماعي.

Time واتساب