تركيا تبرر تساهلها مع الإرهابيين بالإفراج عن أمير داعش

أنقرة (صدى):
أثار اعتقال أمير تنظيم داعش الإرهابي في تركيا محمود أوزدن، علامات استفهام بشأن حقيقة الحرب على الإرهاب التي يزعمها رجب طيب أردوغان، خاصة مع الإفراج عنه أكثر من مرة.

ومن جانبه برر وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، الإفراج عن الإرهابي أوزدن 6 مرات بعد عمليات اعتقال مشابهة بقوله: " لم يكن لدينا أدلة مادية ضده " .

وأضاف: " صحيح، لقد ألقي القبض على هذا الإرهابي وأفرج عنه قبل ذلك، نحن نلقي القبض عليه، لمعرفتنا بعلاقاته التنظيمية، ولكن يجب الحصول على أدلة ملموسة عن لقاءاته التنظيمية في سوريا والعراق مع مستندات رقمية، من أجل اعتقاله. المحاكم كانت تفرج عنه في المرات السابقة بسبب عدم توافر أدلة مادية كافية تثبت إدانته " .

 

Time واتساب