تحويل منزل ضابط المخابرات المعروف بـ"لورانس العرب" لمزار سياحي في ينبع

ينبع (صدى):
تعتزم وزارة السياحة تحويل منزل ضابط المخابرات البريطاني توماس إدوارد لورانس، المعروف باسم "لورانس العرب" في ينبع لواجهة سياحية متاحة أمام زوار المملكة.

وأعلن رئيس بلدية ينبع، أحمد المحتوت، إنتهاء المرحلة الأولى من ترميم منزل ضابط المخابرات البريطاني، مؤكداً أن المنزل سيكون جاهز أمام السياح بحلول نهاية العام الجاري.

الجدير بالذكر أن لورانس ساعد القوات البريطانية والعربية في الحرب العالمية الأولى، وعاش في ينبع داخل منزل يتكون من طابقين.

Time واتساب