فيديو مسرب لنانسي بيلوسي من داخل صالون تجميل يضعها في مأزق

واشنطن (صدى):
ردت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي على رصدها خلال دخولها صالون تجميل، مغلق بدون قناع بأنها تعرضت للخداع وطالبتهم بالإعتذار.

وقالت بيلوسي دفاعا عن نفسها : "أتحمل مسؤولية الوثوق بكلمة أصحاب الصالون في منطقتي، الذي كنت قد زرته عدة مرات، عندما قالوا إنهم يستطيعون استقبال الناس واحدا تلو الآخر، وإنه يمكنني حجز موعد. لقد صدّقت ذلك، مردفة اتضح أنهم خدعوني. لذا أتحمل المسؤولية لأنني وقعت في الفخ. يجب على الصالون أن يعتذر لي لأنه خدعني".

ويذكر بأن قناة فوكس نيوز كانت قد عرضت مقطع فيديو في وقت سابق تظهر فيه بيلوسي، وهي تدخل من دون قناع إلى صالون تجميل في سان فرانسيسكو، والصالون كان مغلقا رسميا بسبب اجرءات الحجر الصحي لمجابهة "كورونا" حيث تم توجيه إتهام لصاحب الصالون بيلوسي بازدواجية المعايير.

Time واتساب