عنتيل يُقيم علاقة جنسية مع سيدة وابنتها في آن واحد ويصورهن

القاهرة (صدى):
تلقت الأجهزة الأمنية في مصر العديد من الشكاوى والبلاغات ضد عنتيل جديد متهم في قضايا اغتصاب وتحرش.

وبدأ الأمر بإرسال فتاة لرسالة استغاثة لإحدى المبادرات في مصر كشفت من خلالها تعارفها على الشاب المتهم داخل إحدى صالات "الجيم"، ووصفته بالشاب الجذاب الوسيم، وتمكنه من لفت انتباهها.

وقالت إنه بدأت بينهما علاقة تعارف بسيطة، إلى أن اعتادت الفتاة وجوده في حياتها، ووصل الأمر إلى التقارب السريع فقالت:"نتقابل خارج الجيم بشكل متكرر، وجدته حنونا وكريمًا، وكانت تقلقني جرأته الزائدة ولكني تغاضيت عنها".

ولفتت إلى أنه وقعت بينهما علاقة جنسية، وبعد ذلك اكتشفت من خلال رسائل واتساب أنها ليست ضحيته الأولى، فهو على علاقة بأخريات، كما أنه على علاقة بسيدة وابنتها في آن واحد.

وتابعت في شكواها : "قرأت محادثات أثناء نومه بينه وبين زوجة شخص شهير، واكتشفت أن هذا الشخص الوضيع على علاقة بهذه الزوجة وابنتها في نفس الوقت، وكان يتردد عليهما في منطقة غرب الجولف، ويحتفظ على هاتفه بصور لهذه السيدة قامت بإرسالها له.. بالطبع هي مجرمة مثله لأنها تعرف أنه على علاقة عاطفية مع ابنتها في نفس الوقت الذي يقيم معاها علاقة غير مشروعة".

وتبين أن العنتيل يهدد الفتيات بصورهن حيث يصورهن خلسه وهن معه، وجاري البحث عنه لاستدعائه.

Time واتساب