مراسلة تسامح رياضي تحرّش بها على الهواء مباشرة

واشنطن (صدى):
قضت محكمة أمريكية، بالسجن مدة عام وغرامة ألف دولار على العداء توماس كالاواي بعد تحرشه الجنسي بمراسلة في جورجيا.

واعترف العدّاء الأمريكي بارتكاب فعل تحرش جنسي، إذ ظهر وهو يضرب المراسلة ألكس بوزارجيان على مؤخرتها خلال البث الحي عندما كانت تغطي سباقاً في سافانا في جورجيا .

وأكدت المراسلة أنها سامحته، قائلة: "لا يحق لأحد أن يلمس أو يصفع أيا كان من أجل التسلية".

وذكرت في تصريحات لها : أنه " من الواضح أنه تفكير سامّ لأن ما فعله كالاواي يثبت فكرة أني لا أستحق مساحتي الشخصية ".

وأضافت :" ويعزّز الاعتقاد بأني كامرأة، جسدي ليس ملكا لي. لكن في الحقيقة هذا غير صحيح، لأنه قدم اليوم إلى المحكمة وأقرّ بأنه مذنب".

Time واتساب