أسرة المفقود البركاتي تتسلم جثته من الجهات الأمنية

مكة المكرمة (صدى):
تسلمت أسرة المفقود عبد الكريم البركاتي، الذي عُثر عليه متوفيًا في الليث، جثمانه بعد انتهاء كافة الإجراءات اللازمة.

وتم دفن جثمان البركاتي الذي توفي عن عمر 27 عامًا، في مقبرة الليث أمس الأحد، عقب صلاة المغرب.

الجدير بالذكر أنه عُثر على جثمان البركاتي بعد أمتار من سيارته التي كان يستقلها بقرية عيار شرق محافظة الليث، بعد تغيبه عن منزله إثر خروجه لشراء المستلزمات.

اقرأ أيضًا:

Time واتساب