متحرش يعترف باستخدام إنستجرام وفيسبوك لاستدراج ضحاياه

القاهرة (صدى):
يواجه المتهم المصري «أحمد بسام زكي» الشهير بـ «متحرش الجامعة الأمريكية»؛ عدة اتهامات بالاغتصاب والتحرش؛ حيث أحيل لمحاكمته عن الاتهامات المسندة إليه من هتكه عرض ثلاث فتيات - لم يبلغن ثماني عشرة سنة ميلادية - وتهديدهن بإفشاء أمور مخدشة بشرفهن.

وكشفت التحقيقات، أن المتهم استخدم تطبيقات إنستجرام وفيسبوك لاستدراج ضحاياه والإيقاع بهن؛ حيث كان تهديده مصحوبًا بطلب استمرار علاقته الجنسية معهن، وتعمده مضايقتهن بإساءة استعمال أجهزة الاتصالات، وتحرشه باثنتين منهن بالقول والإشارة عن طريق وسائل اتصال لا سلكية.

ويأتي ذلك بالإضافة إلى اعتدائه على حرمة حياة إحداهن الخاصة بالتقاطه صورًا لها دون رضائها أثناء تقبيلها في مكان خاص، واستخدامه حسابًا عبر أحد تطبيقات التواصل الاجتماعي بهدف ارتكاب جريمته، فضلًا عن إحرازه الحشيش المخدر بقصد التعاطي.

Time واتساب