في مشهد لا يليق برئيس دولة " أردوغان " يوزع أكياس الشاي على مواطنيه

أنقرة (صدى):
في مشهد ليس الأول من نوعه، خرج الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في غازي عنتاب لتوزيع أكياس الشاي على الأهالي، دون مراعاة لأية إجراءات إحترازية، معرضا حياة شعبه لخطر الإصابة بفيروس كورونا بسبب التفافهم حوله.

وكان أردوغان قد افتتح عددا من المصانع في مدينة غازي عنتاب، ثم توجه لتوزيع الشاي على الأهالي في مشهد أجمع الأتراك أنه لا يليق برئيس دولة.

وعلى ما يبدو أن أردوغان قرر اتباع سياسة " توزيع الشاي " في الوقت الذي تعاني بلاده من الإنهيار الاقتصادي، وازدياد في حالات كورونا، وغيرها من الأزمات التي يعانيها شعبه بسبب سياساته التخريبية.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى من نوعها، حيث سبق وخرج الرئيس التركي، في أعقاب ، انهيار جليدين في محافظة فان أسفرا عن وفاة 39 مواطنًا، ليخطب في اجتماع جماهيري من أجل تقديم الشكر على نتائج الانتخابات المحلية فى مدينة داليجا بمحافظة قيريقكالي، ويوزع الشاي على الجماهير، قائلًا: "لقد أحضرت شاي ريزة الممتع".

Time واتساب

أحدث التعليقات

أبوخالد-أبها.
الشايب -------------- احمد محمدعلي الثقفي -------------- الــشــايــب الـلـي راح عـمـره يـربـيـك شــوفــتـك وانـتـه طـيّـبً راس مـالـه يـقـصـر عـلـى نـفـسـه لأجـلـه يـبـدّيك يـبـذل لـجـل فـرحـتـك مـن حـر مـالـه بـالفخر يطالع في مشية خطاويك سـعـادتـه شــوفـتـك تـحـقـق مـنـالـه اذا تــعـبـت الـلـيـل يـسـهـر يـنـاجـيـك تــنــام خــلــق الله وهــو مــا هـنـا لـه فـي طـول لـيـلـه يـدعـي الله يعافيك يـشـكـيـه كـن الـلـي جـرى لـك جـراله اذا جـــفــيــتــه لا يــمـكـن يـجـافـيـك وان مـاسـعـيـت بـالـوصـل هـو سـعاله والـيـوم شـايـبـك ماعاد هو يرضيك واصـبـحـت تـنـقـد مـع حـديـثه فعاله بــعد كـبـر مـاعـاد فـيه شي يقديك تـحـرجـك حـاجـاتـه وضـعـفـه وحـاله اتـقـول مـقـدر يـايـبـه مـقـدر اعـطيك كـــلٍ بـــهـــمـــه غــارقً مــع عــيــالــه نـسـيـت مـاضـحـى وقـدم بـمـاضـيـك تـكـسـره يـوم ان الـزمـن مـا صـفى له ان كـان ودك ابـنـك بالاحسان يجزيك قــدّم لــبــوك وخـلّـك اطـيـب عـيـالـه خـلـك مـعـه وافـي عسى الله ينجيك انــت وحــلالــك كــلــكــم مـن حـلالـه اختم صلاتي على النبي عساه يسقيك مــن حــوضــه الــمـورود صـافً زلالـه