معلم يودع طلابه قبل وفاته بنصف ساعة بالقنفذة

الرياض (صدى):
توفى معلم بعد توديعه طلابه، في نهاية الدرس الذي كان يؤديه عن بعد من القويعية خلال سفره إلى الرياض لطلابه في المرحلة الابتدائية بمركز سبت الجارة شرق القنفذة.

ورافق المعلم في سفره والده التسعيني لغرض العلاج، وابنه الذي كان يتولى القيادة خلال أداء أبيه المعلم واجبه في تدريس طلابه.

وتوفى ووالده المسن في حادث مروري بعد نهاية الدرس بنصف ساعة تقريبًا، كما تعرض الابن لإصابات بليغة نُقل لإحدى مستشفيات الرياض.

Time واتساب