(صدى):
ماذا بوسعي أن أقول وكيف لقلمي أن يعبر عن تلك المشاعر التي يفيض بها قلبي حباً وسعادة وولاء كيف لا ونحن نعيش في كنف هذا الوطن الغالي المعطاء الذي يضمنا جميعآ في حضن واحد كالأم الحنون الذي تقاتل وتصارع الحياة لتنجو بأبنائها لينعمو بالأمن والأمان والرخاء هذه هي مملكتنا بفضل الله وفضل قيادتنا الحكيمة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وهذا الولاء من كل فرد يعيش فوق تراب هذا الوطن الغالي هذه هي مملكتنا وفخرنا تبدوا دائما كنجمة لامعة في السماء تتألق بحسن وبهاء وبالرغم من كل الظروف التي مرت بها إلا أنها في كل عيد تزداد عزا وقوة وتمكين واليوم وفي عيدها 90 كل من على أرضها الطيبة يشاركها فرحتها ويبارك لها عيدها

كل عام وانت يا وطني تزداد مجدا وحضارة وامنا وأمان كل عام ومملكتنا بخير وإلى خير

#رايتنا_فوق

#حظنا_بالسعودية

#همة _حتى _القمة

Time واتساب

أحدث التعليقات

عدو الخونة
بالنسبة لهذه الفاجرة قطع الله لسانها ومن اغراها او اعانها اما بالنسبة لمن صفعها فغفر الله له وتصرفه حماسي اكثر مما هو عقلاني بالامس كتب سلمان رشدي ايات شيطانية وكانت رواية مغمورة لم يسمع فيها لا قريب ولا بعيد فنقز الحوميني واهدر دمه فتنادت النصارى والملحدين وكل من يعادي المسلمين لدعمه وتصوير الاسلام بالدين المنغلق الهمجي وكسرت مبيعات الرواية ارقاما قياسية ان المسلم كيس فطن وله في رسول الله عليه الصلاة والسلام عبرة قولا وفعلا واعتقادا فاين تصرف هذا الاخ او الذي قتل ذلك المعلم الفرنسي اللعين وقلب الحق بدلا مما كان له صار عليه ثم قتلوه العلوج بدم بارد والحقوا الاذى بالمسلمين الذين يقيمون بفرنسا بسببه مثلما سيحدث مع هذا الاخ الذي صفع هذه اللعين وسيحاكم ويدخل السجن وربما كان خلفة اسرة يعولها وانقطع رزقه وربما طرد من البلد اليس من الحكمة وهو بالهايد بارك ان يقف ويرد عليها بادب وحسن سمت؟ ان في الروم من يطربهم ويجذبهم التعقل والسكينة وهذا اليوتيوب يعج بقصص من دخلوا الاسلام بحسن خلق الطرف المقابل اين هذا وهذاك من رد فعل الرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال له اليهود السام عليكم فرد بكل هدوء وعليكم ولكن امنا عائشة رضي الله عنها لم يقتعها هذا الرد من الرسول عليه الصلاة والسلام فثارت وسبتهم وشتمتهم فماذا كان جواب الرسول عليه الصلاة والسلام عليها؟ هذا متروك لمن يعقلون ويتحكمون اكثر باعصابهم وليس بمن يريدن ان يكحلوها فيعموها