رجل يقتل زوجته "ضرباً " لسبب غريب

القاهرة (صدى):
في واقعة مؤلمة ، تجرد رجل مصري من الإنسانية وأقدم على ضرب زوجته وتلقينها " علقة موت " بسبب دفاعها عن طفلتيها حتى ماتت بالفعل .

وفي التفاصيل ، فقد كانت الضحية تعاني العيش مع زوج عصبي تعود على ضرب الطفلتين التوأم إلا أنها قررت أن تحميهما من بطشه حين استشاط غضبه في المرة المشؤومة فتحملت الضرب والأذى حتى أصابها بإلتهاب في الأوعية الدموية وتلف بخلايا الرئة .

وبسبب عدم إسعاف الزوجة حدث تورم فيي زراعها وتسمم انتقل إلى جسدها وتوفيت بعد نقلها للمستشفى من خلال الجيران بـعد 36 ساعة فقط .

وأثارت الواقعة غضب كبير في الرأي العام المصري ومطالبات بتوقيع أقصى العقوبة على الزوج الذي فر ولم ينجد زوجته فور إصابتها الخطيرة ثم ادعى أمام النيابة أنها توفيت بسبب كورونا ! ، ولا تزال الواقعة قيد التحقيقات .

 

 

Time واتساب

أحدث التعليقات

عدو الخونة
بالنسبة لهذه الفاجرة قطع الله لسانها ومن اغراها او اعانها اما بالنسبة لمن صفعها فغفر الله له وتصرفه حماسي اكثر مما هو عقلاني بالامس كتب سلمان رشدي ايات شيطانية وكانت رواية مغمورة لم يسمع فيها لا قريب ولا بعيد فنقز الحوميني واهدر دمه فتنادت النصارى والملحدين وكل من يعادي المسلمين لدعمه وتصوير الاسلام بالدين المنغلق الهمجي وكسرت مبيعات الرواية ارقاما قياسية ان المسلم كيس فطن وله في رسول الله عليه الصلاة والسلام عبرة قولا وفعلا واعتقادا فاين تصرف هذا الاخ او الذي قتل ذلك المعلم الفرنسي اللعين وقلب الحق بدلا مما كان له صار عليه ثم قتلوه العلوج بدم بارد والحقوا الاذى بالمسلمين الذين يقيمون بفرنسا بسببه مثلما سيحدث مع هذا الاخ الذي صفع هذه اللعين وسيحاكم ويدخل السجن وربما كان خلفة اسرة يعولها وانقطع رزقه وربما طرد من البلد اليس من الحكمة وهو بالهايد بارك ان يقف ويرد عليها بادب وحسن سمت؟ ان في الروم من يطربهم ويجذبهم التعقل والسكينة وهذا اليوتيوب يعج بقصص من دخلوا الاسلام بحسن خلق الطرف المقابل اين هذا وهذاك من رد فعل الرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال له اليهود السام عليكم فرد بكل هدوء وعليكم ولكن امنا عائشة رضي الله عنها لم يقتعها هذا الرد من الرسول عليه الصلاة والسلام فثارت وسبتهم وشتمتهم فماذا كان جواب الرسول عليه الصلاة والسلام عليها؟ هذا متروك لمن يعقلون ويتحكمون اكثر باعصابهم وليس بمن يريدن ان يكحلوها فيعموها
تاريخ قناة الأماكن
باي باي باي