نشامى الحي بخيبر الجنوب يفعلون فرصة حفظ الطبيعة ومواردها

محمد بن طحيطح (صدى):
قام 11 عضوًا من فريق نشامى الحي أحد مشاريع مبادرة نشامى عسير التي أطلقها الأمير تركي بن طلال أمير منطقة عسير، بتفعيل فرصة حفظ الطبيعة ومواردها .

‏وذلك في مركز خيبر الجنوب ، في جامع الحامض الكبير على الطريق العام الرابط بين محافظة بيشة وخميس مشيط كنموذج أولي من خلال تنقية مياه الوضوء والغسيل وفلترتها ‏للإستفادة منها في ري الأشجار المحيطة بالجامع بدلًا من استخدام مياه التحلية.

وتكمن فكرة المشروع في مرور مياه الوضوء والغسيل إلى الفلاتر مع وجود فلاتر كربونية وفلاتر الشوائب يأتي دورها في تنقية الشوائب الموجودة في الماء ثم نقله إلى الفلتر الكربوني الخاص بتنقية الماء من المنظفات والمواد الكيميائية ، وتجتمع المياه في نقطة تجميع أو خزان مائي يستجمع كل الماء المفلتر النقي ، ثم يتم ضخ الماء بالمضخة إلى الأشجار المحيطة بالجامع وبالتالي الإستفادة من المياه المهدرة حيث تزيد عن 150 متر مكعب.

وطالب النشامى القائمون على الفكرة بتنفيذها على نطاق أوسع نظرًا لأهميتها في استثمار المياه المهدرة والتقليل من استهلاك مياه التحلية.

 

Time واتساب