بشفاعة الشيخ فرحان بن نايف الجربا الشريفي يعلن تنازله عن قاتل ابنه لوجه الله

محمد السعران (صدى):
أعلن حمد صلبي الراضي الشريفي من سكان مدينة الأرطاوية التابعة لمحافظة المجمعة البارحة العفو عن قاتل ابنه لوجه الله تعالى تقديراً لوجاهة الشيخ فرحان بن نايف الفيصل الجربا وبجهود بذلت من الشيخ محمد بن ماجد العجل، والذي نجحت مساعيه بعد توفيق الله في إقناع ذوي الدم بالتنازل.

وكان والد القتيل قد سجل تنازله عن قاتل ابنه في وقتٍ سابق لوجه الله تعالى وتقديراً وعرفاناً لولاة الأمر - حفظهم الله - رافضاً بذلك جميع المبالغ التي عرضت عليه.

وقد تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخبر على نطاق واسع ولقي صدى إيجابيًا بين روادها، مقدرين للشيخ فرحان بن نايف الفيصل الجربا هذه المبادرة المجتمعية التي أحيا الله بها نفساً، مثمنين ومتمنين من بقية شيوخ ووجهاء القبائل أن يحذوا حذوه في التوسط والتشفع بمثل هذه القضايا.

الجدير بالذكر أن الشيخ فرحان بن نايف الفيصل الجربا أقام مساء السبت مناسبة خاصة بمنزله في مدينة الرياض حضرها المتنازل عن قاتل أبنه الشيخ حمد صلبي الراضي الشريفي وأبناءه وعدد من الوجهاء، والتي كانت على نطاق ضيق مراعاة للظروف الاستثنائية والتي يمر بها العالم من جائحة كورونا، بعدد لا يتجاوز 50 شخصاً، حيث قدم والد وأبناء الفقيد شكرهم للشيخ الجربا على هذه الشفاعة سائلين الله لابنهم الرحمة والمغفرة.

Time واتساب