غوميز يصف «الشلهوب» بالأسطورة النادرة: «كنت عيني التي أرى بها»

طلال الغامدي (صدى):
وجه نجم الهلال الفرنسي غوميز رسالة مؤثرة إلى اللاعب محمد الشلهوب الذي أعلن اعتزاله مؤخرًا بعد تتويج نادي الهلال بلقب الدوي.

ونشر "غوميز" صورة له مع الشلهوب عبر حسابه على "انستجرام" معلقًا: « وقت جميلوممتع قضيته مع محمد الشلهوب.. رغم قصر المدة التي قضيتها معك بعد أن أنهيت مسيرتك في الملاعب، ولكن استفدت منك ومن خبرتك الكثير في العيش بالسعودية، وكذلك العمل بالنادي».

وتابع : «وكل تلك الأشياء تعود لك ولأخلاقك، ولك أيضًا كلاعب محترف.. كل أحلامي والنجاح الذي أسعى إلى تحقيقه مربوط باللحظة التي ترفع فيها الكأس، ولعل الصورة الوحيدة التي أتذكّرها وأنت تحمل الكأس»؟

واستكمل:« كل هدف أسجّله هو لكي نفوز في البطولة وأشاهدك ترفع الكأس.. كل اللاعبين لهم وقت في الملاعب، ولهم نهاية، وحدهم النوادر والأساطير الذين إذا ودّعوا الملاعب تبقى السنوات تذكرهم وأنت أحد هؤلاء».

واسطرد المحترف الفرنسي: «.. سأفتقدك.. كنت طوال العامين منذ وصولي عيني التي أرى بها طريقي.. في الختام شكرًا لك على كل شيء، أتمنى لك الأفضل في حياتك المستقبلية، وأتمنى أن تكون جزءًا يخدم الكرة السعودية كما كنت لاعبًا في الهلال تخدمنا كمجموعة.. بقي الكثير نتعلّمه منك.. لن أقول وداعًا ولكن إلى لقاء قريب».

Time واتساب