الهند تتأهب بعد كارثة بيروت

نيودلهي (صدى):
أعلنت السلطات المحلية الهندية، أمس الجمعة، أنه يوجد نحو 700 طن من نترات الأمونيوم، التي سببت انفجار بيروت، مخزنة في ميناء بالبلد منذ 2015.

وعقب المأساة التي حدثت في بيروت، أمرت السلطات الهندية بحصر المواد الخطرة المخزّنة في موانئ البلد الذي يبلغ عدد سكانه 1.3 مليار نسمة.

وكشفت السلطات عن وجود 690 طنا من نترات الأمونيوم مخزنة في مرفأ تشيناي، وتوجد هذه الشحنة في 37 حاوية استوردتها شركة هندية من كوريا عام 2015، لكن حجزتها السلطات الجمركية في المرفأ.

من جهتها، أكدت السلطات الجمركية المحلية أن الوضع لا يمثل خطرا، وأنه يجري العمل على بيع المادة الخطرة بمزاد للتخلص منها.

Time واتساب