مصرع طفل أثناء لهوه مع الدببة في منتجع

موسكو (صدى):
قتل طفل على يد اثنين من الدببة، أثناء اللهو معهما والتفاخر بضربهما من أجل جذب انتباه الفتيات في روسيا.

وتعود الواقعة عندما حاول الطفل البالغ من العمر 11 عاما، التباهي بشكل خطير لجذب اهتمام الفتيات اللاتي كن بعمره، فتظاهر بقدرته على استفزاز الدببة وصفعها.

واقترب الطفل كثيرا من قفصها لالتقاط صورة معها؛ ما نتج عنه إمساك اثنين من الدببة به مثل الكرة، وضربه وخدشه بطريقة وحشية، وجاء ذلك أثناء قضاء  الطفل عطلة مع أسرته في منتجع بمدينة سوتشي في روسيا.

وقامت الفتيات اللاتي شاهدن الواقعة بالصراخ والبكاء، واتصلن بذويهن من أجل طلب المساعدة، ثم قدم العاملون في المكان لإنقاذ الفتى وأطلقوا النار على الدبّين وأردوهما قتيلين؛ لتخليص جسد الطفل المغطى بالدماء.

Time واتساب