زوجة ياسر عرفات تعتذر للإمارات قيادة وشعباً عن حرق فلسطينيين للعلم الإماراتي

القدس المحتلة (صدى):
أعربت سهى عرفات زوجة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات عن اعتذارها للإمارات حكومة ً وشعباً بعد حرق فلسطينيين للعلم الإماراتي .

ونشرت " عرفات " صورة الرئيس الراحل ياسر عرفات صاحب التاريخ البطولي في الدفاع عن فلسطين مع الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس دولة الإمارات أثناء مباحثاتهما المشتركة .

وعلقت عليها قائلة : أريد أن أعتذر باسم الشرفاء من الشعب الفلسطيني إلى الشعب الإماراتي وقيادته عن عن تدنيس وحرق علم الإمارات في القدس وفلسطين وعن شتم رموز دولة الإمارات الحبيبة .

وأضافت : هذه ليست من شيمنا وأخلاقنا ولا عاداتنا ولا تقاليدنا ، الاختلاف بالرأي لا يفسد للود قضية. أقول لأجيالنا أن تقرأ التاريخ جيدًا لتعرف كيف كانت الإمارات ماضيًا وحاضرًا تدعم الشعب الفلسطيني والقضية وإلى الآن .

وأكدت على اعتذارها قائلة : أعتذر لشعب وقيادة الإمارات عن أي ضرر صدر من أي فلسطيني لهذا الشعب المعطاء اللطيف الذي استقبلنا دائما بكل ترحاب. وأعتذر من أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك عن هذه التصرفات غير المسؤولة .

وكانت اتفاقية السلام بين الإمارات وإسرائيل قد أشعلت الجدل مؤخراً خاصةً مع استغلال الثلاثي الخرب " إيران وقطر وتركيا " ظاهر الإتفاقية دون الإهتمام بما تضمنته من عدم ضم أراضي فلسطينية مجدداً أو ما تثمره في حل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني .

Time واتساب