حقيقة فقدان مرضى كورونا للشعر 

واشنطن (صدى):
لفتت بعض الدلائل إلى احتمالية وجود ارتباط بين الإصابة بفيروس كورونا وتساقط شعر المريض، وجاء ذلك بعد تساقط كميات كبيرة من شعر امرأة أمريكية عقب شهرين من إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وقالت  السيدة إنها لا تشعر بالشفاء التام، بعد معاناتها مع المرض منذ 5 مارس، من خلال أعراض تشمل التعب وضبابية الدماغ وخفقان القلب وضيق التنفس، مضيفة:" فقدان شعرها مع كل هذه المعاناة، أمر مؤلم للغاية ".

ومن جانبه، أوضح مسؤول بهيئة لجمع المعلومات حول المرضى بكوفيد-19 في أنحاء الولايات المتحدة، أن " مرضى فيروس كورونا قد يعانون من تدفق التيلوجين وهي حالة تؤدي إلى توقف الشعر عن النمو، والتساقط في النهاية بعد 3 أشهر تقريبا من الإصابة ".

وأضاف:" في حين يفقد الشخص السليم العادي نحو 100 خصلة شعر في اليوم، قد يفقد الأشخاص المصابون بتدفق تيلوجيني، شعرا أكثر بنحو 3 مرات ".

Time واتساب