المسماري يفضح ما دار بين وزيري الدفاع القطري والتركي في طرابلس: "اجتماع حرب"

طرابلس (صدى):
قال الناطق باسم القائد العام للجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري، إن زيارة وزيري الدفاع التركي خلوصي آكار، والقطري خالد العطيّة، إلى العاصمة الليبيّة، طرابلس، استهدفت الإعداد لمهاجمة مدينة سرت.

ولفت المسماري إلى أن الاجتماع الذي جمع وزيري دفاع تركيا وقطر في طرابلس بأنّه اجتماع حرب بالاتفاق مع حكومة ”الوفاق“ التي يرأسها فايز السراج.

وأوضح ان سرت مدينة آمنة ومؤمنة وغير خاضعة لأي مليشيات، لافتًا إلى أن هناك دوافع تثير الشكوك وراء السعي لتحويل منطقة سرت إلى منطقة معزولة.

وأكد على أن العاصمة الليبيّة طرابلس، أولى بأن تكون منزوعة من السلاح بدلا من مدينة ”سرت“، مطالبًا بإنشاء مناطق منزوعة السلاح بالمدن التي تخضع لسيطرة الميليشيات والتنظيمات المتطرفة التي قال إنّها تشهد أيضا عمليات تهجير.

Time واتساب

أحدث التعليقات

🍉🥭لست محرمه ولي رباً رحيم 🍒🥝
😷😷😷
🍉🥭لست محرمه ولي رباً رحيم 🍒🥝
😷😷😷
🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
😷
🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
😷
🍰☕عنِدٍمًآ يَغيَبً ُُ آلَمًسِــــــــآء 🍽️🍵
😷