امرأة تعفو عن مغتصب وقاتل طفلتها بعد 40 عامًا من الحادثة

أميرة خالد (صدى):
أعربت سيدة نيوزيلندية، عن مسامحتها لجانٍ اغتصب وقتل طفلتها الصغيرة قبل 40 عامًا، على الرغم من عدم معرفة هويته .

وأكدت السيدة، أنها عثرت على ابنتها أليسيا (6 أعوام) وهي مقتولة في سريرها، في عام 1980، فيما كانت شقيقتها جولييت نائمة معها داخل الغرفة إلا أنها لم تستيقط وتشاهد ما حدث.

وأكدت السيدة البالغة 67 عامًا من العمر، أن التحقيقات لم تستطع الوصول لقاتل ومغتصب ابنتها، إلا أن الشرطة النيوزيلندية قررت إعادة فتح القضية مرة أخرى.

وأوضحت الأم، أنها تريد معرفة اسم ووجه قاتل ومغتصب ابنتها فقط، ولا تسعى للانتقام منه أو محاكمته.

يذكر أن السيدة التي تكافح الآن ضد مرض السرطان، قد فقدت طفلتها الأخرى جولييت في حادث سيارة وهي بعمر الـ 14.

Time واتساب