سيدة تترك طفلها في غرفة شديدة الحرارة حتى مات عطشًا

برلين (صدى):
قضت محمكة في ألمانيا، بالسجن لسيدة لمدة ‏سبعة أعوام ونصف، بتهمة القتل غير العمد، بسبب إهمالها الذي أدى لوفاة طفلها البالغ من العمر عامين عطشاً.

وجاء ذلك بعدما تركته في غرفة شديدة الحرارة لمدة يومين مما أدى إلى وفاته من شدة العطش؛ حيث أقرت بالجريمة وبررتها بأنها كانت "مثقلة بالهموم" .

Time واتساب