وفاة القيادي الإخواني "عصام العريان" إثر جدال حول آداء الجماعة بالسجن

وكالات (صدى):
توفي اليوم الخميس القيادي البارز بجماعة الإخوان في مصر الدكتور عصام العريان في سجنه بالقاهرة إثر أزمة قلبية .

وأكدت مصادر أن "العريان " أضيب بالأزمة عقب نقاشه مع أحد الأفراد بالسجن حول أخطاء الجماعة وسياستها والأوضاع الحالية فدخل في نوبة قلبية ولم تفلح محاولات إنقاذه ، وفقاً لـ " الحدث ".

الجدير بالذكر أن " العريان" كان يقضي عقوبة السجن المؤبد مع 10 عناصر إخوانية في قضية اقتحام الحدود الشرقية واحداث قصر الإتحادية وفض رابعة .

ويقضي القيادي الإخواني عقوبة السجن في عده قضايا، حيث حكم عليه بالسجن المؤبد مع 10 آخرين، بقضية اقتحام الحدود الشرقية، وحكم آخر نهائي بالسجن 20 عاما في أحداث الاتحادية، والإعدام في قضية فض رابعة.

وكان "العريان " الأمين العام المساعد لنقابة أطباء مصر، وانتخب عضوا في مجلس الشعب المصري في عدة دورات برلمانية وكان من اهم قيادات الجماعة .

.

Time واتساب

أحدث التعليقات