ضربة جديدة لباريس سان جيرمان قبل مواجهة أتلانتا

وكالات (صدى):
كشفت تقارير صحافية، اليوم السبت، أن نادي باريس سان جيرمان فقد لاعبين جديدين قبل مواجهة أتلانتا في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

وأوضحت التقارير، إصابة ماورو إيكاردي ولايفن كورزاوا خلال مباراة أولمبيك ليون؛ لتصبح ضربة جديدة لباريس سان جيرمان الذي يعاني من إصابة هدافه ونجمه الشاب كيليان مبابي الذي من المؤكد أن يغيب عن مواجهة أتلانتا في لشبونة في وقت لاحق من الشهر الحالي.

وظهر إيكاردي وهو يعرج أثناء استبداله وقبل الجلوس على مقاعد البدلاء ويضع كيسا من الثلج على فخذه رغم أن تأثيره لم يكن كبيرا على المباراة لأنه لم يلمس الكرة سوى تسع مرات فقط، ويعاني كورزاوا أيضا من مشكلة عضلية في فخذه الأيمن.

واستبدل القائد تياغو سيلفا في الشوط الإضافي لكن جاء ذلك كإجراء وقائي لأنه يعاني من إصابة في فخذه الأيمن؛ فيما ظهر مبابي عقب المباراة ليتسلم جائزته لكن من دون عكاز، لذلك ربما ليس من المستحيل تماما رؤيته أمام أتالانتا في 12 أغسطس الحالي في لشبونة.

Time واتساب

أحدث التعليقات