(صدى):
شعيرة تجمع المسلمين على الدوام نحضي بها بشرف الزمان وطهر المكان ولكن في هذا العام نعيشها ونستشعرها بشكل مختلف كيف لا والعالم بأكمله منشغل بجائحة كورونا الذي اثرث على الوضع الإقتصادي والصحي بشكل واضح

الكثير منا كان يظن أن هذا العام لن يكون هناك أداء لفريضة الحج

ولكن وبالرغم من وجود هذا الوباء إلا أن المملكة العربية السعودية لم توقف الحج لهذا العام بل عملت على المحافظة على إقامة هذه الشعيرة لمن هم داخل المملكة وهذا القرار لاقى تأييدا من جميع دول العالم قاطبة بل حتى المنظمات العالمية المعنية بصحة الانسان أشادت بالقرار المتحد وأولها منظمة الصحة العالمية

هذا الحج الاستثنائي لهذا العام جاء بقرار حكيم واليوم ونحن نرى هذا التناغم وهذا التنسيق الذي نراه في المسجد الحرام وفي مشعر عرفات يجعلنا عاجزين عن الشكر والثناء لكل هذه الكوادر التي سخرتها الدولة حفظها الله من مختلف القطاعات سواء الأمنية أو الصحية وذلك لإقامة هذه الشعيرة المباركة شعيرة الحج

في هذا اليوم المبارك وهذه الساعات المباركة أدعو الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وان يحفظ مملكتنا الحبيبة وكل من على أرضها

وحجا مبرورا وسعيا مشكورا لحجاج بيت الله الحرام

ولا ننسى جنودنا البواسل حماة الوطن في هذه اللحظات المباركة ونسأل الله أن يحفظهم ويسدد رميهم. كما أسأله سبحانه وتعالى أن يرفع عن المسلمين هذا الوباء وأن يديم نعمة الأمن والأمان على بلادنا الغالية وسائر بلاد المسلمين

Time واتساب

أحدث التعليقات