كلب ينهش توأمين رضيعين بدافع الغيرة

أميرة خالد (صدى):
أصيبت أمًّا برازيلية، بصدمة عصبية إثر قيام كلبها بمهاجمة طفلتيها التوأم البالغتان 26 يومًا فقط من العمر، حتى قضى عليهما.

وكانت إيلين نوفايس (29 عامًا)، تتحدث مع أحد الجيران عندما سمعت صراخ طفلتيها، فهرعت إليهما، لتجد أن أحد كلبيها وهو من فصيلة مهجنة من الأبرادور والثعلب الأمريكي، قد قضى عليهما.

وأجرى أحد الجيران الإسعافات الأولية للطفلتين، فيما تم نقلهما إلى المستشفى، لكنهما فارقا الحياة في الحال.

يذكر أن الزوجين إيلين وريجيس، قد انتظرا مدة تسع سنوات حتى رُزقا بالتوأم، وولدت الطفلتان قبل موعدهما بشهر كامل.

Time واتساب