سجن طفلة تبلغ عامًا ووالدتها بتهمة الانتماء لجماعة «غولن» في تركيا

وكالات (صدى):
في مشاهد مروعة على الأراضي التركية، نرى يوميًا انتهاكات لحقوق المعارضين، في الوقت الذي يُنادي فيه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالديمقراطية والحرية.

وفي سقطة جديدة للنظام التركي الديكتاتوري قضت محكمة الصلح والجزاء في بورصة غرب تركيا بحبس سيدة تدعى ليلى كايا (32 عاما) برفقة طفلتها البالغة من العمر عامًا ونصف.

وتم أمس أرسال كايا إلى سجن بورصا النسائي المغلق برفقة طفلتها الرضيعة، والتهمة الانتماء لجماعة غولن.

يذكر أن سجون أردوغان يوجد فيها أكتر من 800 طفل.

 

Time واتساب