نسخة
مطالب بالتحقيق في مقتل ابن دبلوماسي أفريقي برصاص الشرطة الأمريكية

واشنطن (صدى):
في أعقاب ما تشهده أمريكا بعد مقتل جورج فلويد في هجوم عنصري ضده من قبل شرطي، طالبت حكومة غامبيا، أمس الثلاثاء، بالتحقيق في مقتل أحد مواطنيها برصاص الشرطة الأمريكية في ولاية جورجيا يوم الجمعة الماضي.

والمقتول هو سائق يُدعى مومودو لامين سيساي 39 عاما، ابن دبلوماسي من دولة غامبيا يعمل لدى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وتشير المعلومات الأولية إلى أن أفراد الشرطة لاحقوا سيساي بعدما لم يمتثل لأوامر الشرطة له بالتوقف بسبب مخالفة.

وأشهر سيساي مسدسا ناحية أفراد الشرطة عندما توقفت السيارة، ليرد أحدهم بإطلاق النار ويرديه قتيلا.

Time واتساب