نسخة
بالفيديو.. قصة تطوع أكبر دكتورة وابنتها في جهود علاج كورونا

نايف السالم (صدى):
تطوعت أكبر دكتورة وابنتها في مكة المكرمة، مع صحة مكة في جهود علاج مرضى فيروس كورونا.

وسلط تقرير تليفزيوني على قصة الطبيبة سميحة، التي قالت: " أول ما فتحت المنصة سجلت ودعيت الله أن تأتيني الموافقة، ثم تواصلوا معها من الوزارة " .

وأضافت: " فرحت إني نزلت الشغل، وقدمت بنتي على التطوع وتم قبولها أيضًا ".

وقالت الابنة، إن سبب تطوع والدتها هو رغبتها في خدمة دينها ووطنها، وهو ما كان دافعًا لها للتسجيل أيضًا.

Time واتساب