سان جيرمان يواجه أزمة مالية خانقة 

وكالات (صدى):
أوضح البرازيلي ليوناردو المدير الرياضي للنادي الفرنسي أن جائحة كورونا كلفت نادي باريس سان جيرمان حوالي 200 مليون يورو.

ولفت ليوناردو:" ما حدث أثر على الكوكب بأكمله، لكنه سيتم الشعور به أيضًا في سوق الانتقالات، وتأثر تمويل الأندية وهذا يشملنا أيضًا، ويقول الناس إننا خسرنا حوالي 200 مليون يورو، نعم، ربما يكون المبلغ قريبًا من ذلك ".

وأبان ليوناردو:" لا أعتقد أنه سيكون هناك أي انتقالات بقيمة 100 مليون يورو هذا الصيف، حيث لا يستطيع أحد تحمل هذا المبلغ، ولا حتى نحن، ولدينا خسائر كبيرة للغاية في باريس سان جيرمان ".

وأردف المسؤول البرازيلي:" سيتعين علينا أن نكون أكثر إبداعًا، وإيجاد حلول ليست باهظة الثمن. مع بعض التعديلات، بغض النظر عن اللاعبين الذين سيرحلون عن الفريق هذا الصيف، ويمكن لفريقنا أن يظل قادرًا على المنافسة ".

وتابع أن القائد تياغو سيلفا، والهداف التاريخي إدينسون كافاني، وليفين كورزاوا، من بين أولئك الذين سيرحلون عن النادي مجانًا بنهاية الموسم الحالي.

Time واتساب