نسخة

(صدى):
المرأة  بشكل عام لها دور كبير ومهم في شتى المجالات فهي بطبيعتها التي جبلها الله سبحانه وتعالى عليها تستطيع أن تتحمل المسؤوليات الكبرى سواء المعنوية أو الحسية وهي نصف المجتمع  وإن تحدثت عن المرأة المسلمة بوجه خاص  وبوجه أخص في مجتمعنا السعودي فلن اوفيها حقها فالمراة السعودية وبلا مبالغة استطاعت أن تسهم في بناء مجتمعنا بداية من مشاركتها في تربية أبنائها وحرصها على إنشاء جيل  صالح يتربى على القيم الإسلامية ويصبح عضوا ناجحا وفعالا يسعى  لخدمة دينه ووطنه  فكم من النساء ممن تخرج على أيديهن رجال عظماء ونساء صالحات سواء من أمهاتنا في الأجيال السابقة او أمهاتنا في الوقت الحالي.

المرأة هي الركيزة  الأساسية التي يبنى عليها ومنها كيان المجتمعات الناجحة فهي المربية والموجهة الأولى دورها كبير وتأثيرها عظيم سواء كانت أم او زوجة او معلمة او أختا او بنتا ولقد حظي مجتمعنا السعودي ولله الحمد بنماذج مشرفة سواء كانت في الأسرة او في المجتمع  ممن أدركت عظم دورها  وعظم رسالتها في الحياة. دخلت وبقوة  جنبا إلى جنب مع اشقائها الرجال في مؤسسات المجتمع  لتقدم نموذجا للمرأة المسلمة التي تستطيع أن تخدم بلدها وهي محافظة على أخلاقها  معتزة بهويتها الإسلامية فأصبحت المعلمة القدوة والطبيبة المخلصة وأستاذة مميزة في الجامعات ومديرة ناجحة في البنوك وإعلامية صاحبة  القلم والكلمة المؤثرة وخاضت  في كثير  من المجالات فالمراة المسلمة تعرف يقينا أنها متى ما حافظت على دينها وخلقها  فإنها تستطيع بإذن الله وتوفيقه ان تثبت وجودها ونجاحها وتميزها وتأثيرها  في كل مكان ، وما نعيشه الآن في هذه الأزمة أزمة كورونا عافانا الله والعالم من شرها اثبتت المرأة في القطاع الصحي انها قادرة على العطاء بإخلاص وتفان فكل الشكر والتقدير للعاملين  والعاملاتة في هذا القطاع.، فعليك أختي أن تدركي عظم الدور الذي تتحملينه في بيتك أو عملك وسيري في طريقك نحو النجاحات المتميزة وعين  الله ترعاك فأنت في وطن أعطاك حقوقك كاملة حافظ عليك وعلى كرامتك وإنسانيتك وقدر عطاءتك تحياتنا لك أيتها المرأة المتميزة

Time واتساب