نسخة
صالح الجسمي: فنانة فاشلة أطلقت شائعة اعتقالي

أبوظبي (صدى):
أكد الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي، وشقيق المطرب حسين الجسمي، اليوم الأحد، أنه سيقاضي صحفيين اثنين، بسبب نشرهما "شائعة" إلقاء القبض عليه؛ فضلًا عن فنانة وصفها بالمغمورة والفاشلة، ادعت القبض عليه أيضًا.

وتعد الفنانة المغربية المقيمة في الإمارات مريم حسين هي من بادرت بتداول أنباء إلقاء القبض على صالح الجسمي وكتبت عبر حسابها الشخصي على إنستغرام: "الحمد لله على نعمة القانون بالإمارات"، علما بأنه بين الإعلامي الإماراتي والفنانة المغربية صولات وجولات في أروقة المحاكم.

وأوضح صالح الجسمي: " صحفيين النواعم الذين يقومون بنشر الفبركات والأخبار الزائفة، ماذا سيكون مصيرهم؟ وهنا أتحدث عن مواقف شخصية لصحفيين اثنين من دولة خليجية شقيقة أعزها وأحترمها جدا قاما بفبركة أخبار وأكاذيب وتشهير لسمعتي دون مبرر عدا وقوفهما إلى جانب الرّخاص والمتدنيات ".

وأضاف الإعلامي الإماراتي: " أحدهم قام بحذف منشوراته في تويتر وانستغرام والآخر يفاوض على صلح، وكان قد فقد أكثر من مائتي ألف متابع مؤخرا بعد اكتشاف زيفه ووهمه للمتابعين، ولكني ماضٍ بإجراءاتي القانونية ضدهما فور الانتهاء من كورونا في بلدهم الحبيب الذي أعتبره بلدي أيضا".

Time واتساب

أحدث التعليقات