"آل الشيخ " يكشف الحكم الشرعي لعدم شهود صلاة الجمعة والجماعة

الرياض (صدى):
أكد الدكتور عبد اللطيف آل الشيخ وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد اليوم الأربعاء على الرخصة في عدم شهود صلاة الجمعة والجماعة في حال الخوف من الإصابة بعدوى كورونا .

ونشر "آل الشيخ " فتوى هيئة كبار العلماء التي استندت على الأدلة الشرعية لذلك ، لقوله "صلى الله عليه وسلم" : " لا ضرر ولا ضرار" ، وعليه فيُصلي من خشى الإصابة يوم الجمعة الظهر أربع ركعات ويجوز له ترك الجماعة.

كما أكد على فتوى "كبار العلماء " بحرمة صلاة الجمعة والجماعة على المصاب أي أنه يُعاقب على ذلك شرعاً لقوله "صلى الله عليه وسلم" : لا يورد ممرض على مصح ، وقوله أيضاً : " إذا سمعتم الطاعون بأرض فلا تدخلوها وإذا وقع بأرض وأنتم فيها فلا تخرجوا منها" .

كما أبان ضرورة إلتزام من فرضت عليه جهة الإختصاص العزل المنزلي بعدم الخروج للصلاة ، لما روي أنه كان في وفد ثقيف رجل مجذوم فأرسل إليه النبي صلى الله عليه وسلم إنا قد بايعناك فارجع .

إقرأ أيضا:

Time واتساب